عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل في منتدانا حتي تستفيد من خدماتنا بشكل تام فمرحبا بك معنا


 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
نرجو من أعضائنا زوارنا الابلاغ عن ا خلل في الروابط أو اي موضوع مخالف وشكرا إلى كل المتصفِحين دون ردود ضع بصمتُك لنرتقِي بك و معكَ ,و لا تقبل أن تكون مجرَّد عابر سبيل
شاركونا بآرائكم ... مواضيعكم ... كل ما يجول في أذهانكم من تساؤلات ................. شكرا

شاطر | 
 

 انفصال المشيمة المفاجئ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
youcefaiche

avatar

ذكر عدد المساهمات : 215
نقاط التميُز : 6218
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 15/02/2010
العمر : 27
الموقع : facebook
المزاج : مزاجكم

مُساهمةموضوع: انفصال المشيمة المفاجئ   السبت أبريل 16, 2011 8:57 am

ما هو انفصال المشيمة المفاجئ؟
إن انفصال المشيمة المفاجئ هو حالة خطيرة تنفصل فيها المشيمة جزئياً أو كلياً عن بطانة الرحم قبل أن يولد طفلك.
يتجمع
الدم أثناء انفصال المشيمة المفاجئ خلف الجزء المنفصل من المشيمة ويدفعها
بعيداً أكثر عن الرحم. ويمكن أن تحرم هذه العملية طفلك من الأوكسيجين
والمواد الغذائية، كما قد تؤدي إلى حدوث نزيف حاد يشكل خطراً على كليكما
معاً. ويزيد انفصال المشيمة المفاجئ من خطر تعرض طفلك لمشاكل في النمو
(إذا كان الانفصال صغيراً لم تتم ملاحظته)، أو ولادته قبل الأوان، أو حتى
الموت داخل الرحم لا سمح الله.

يحدث انفصال المشيمة المفاجئ في
حالة واحدة من بين 200 حالة حمل. وهي أكثر شيوعاً في المرحلة الثالثة من
الحمل، لكن قد يقع الأمر في أي وقت بعد الاسبوع 20.




ما الذي يسبّب انفصال المشيمة المفاجئ؟
لا أحد يعرف بالتحديد ما هي أسباب انفصال المشيمة، لكنها حالة تظهر أكثر لدى النساء اللاتي:

مررن بحالة انفصال المشمية المفاجئ في حمل سابق • لديهن ارتفاع في ضغط
الدم • لديهن تسمّم حمل • انفجر لديهن كيس الماء مبكراً • لديهن فائض في
السائل الأمنيوسي • يدخّن • لديهن الكثير من الاطفال، أو هنّ كبيرات في
السنّ (فالخطر يزداد تدريجياً مع العمر) • لديهن طفل واحد على الأقل مولود
بجراحة قيصرية




كيف أعرف أن لدي انفصال مفاجئ في المشيمة؟
عادة
سترين نزيفاً مهبلياً (4 حالات من أصل 5)، يتفاوت ما بين كمية قليلة من
الدم ودفق مفاجئ وواضح. يكون النزيف عادة داكن اللون ومن دون كتل أو دم
متخثّر. مع ذلك، يبقى الدم أحياناً في الرحم خلف المشيمة، لذا قد لا
تلاحظين أي نزيف على الإطلاق. على الأرجح أنك ستشعرين بألم شديد في البطن
أو الظهر وسيكون رحمك يابساً.
إذا كان لديك أي علامات على الإصابة بانفصال المشيمة المفاجئ، ستحتاجين إلى الذهاب إلى المستشفى كي يتمّ فحصك وفحص طفلك.

سارعي على الفور إلى الاتصال بطبيبتك أو بجناح الولادة في المستشفى إذا ظهرت لديك أي من الأعراض التالية:


نزيف مهبلي أو نزول دم، أو إذا انفجر كيس الدم وظهر دم في السائل •
انقباضات، ويبوسة في الرحم، وألم في البطن، أو ألم في الظهر • انقباضات
متكررة جداً على فترات قصيرة أو انقباضات لا تنتهي • لا يتحرك طفلك كثيراً
كما كان يفعل من قبل






كيف يتمّ تشخيص انفصال المشمية المفاجئ؟
عندما
تصلين إلى المستشفى، سيتم مراقبة معدل نبضات طفلك وقد تخضعين لجلسة تصوير
بالموجات ما فوق الصوتية. لا يستطيع هذا التصوير دائماً اكتشاف الانفصال
الصغير، لكنه يتمكن أحياناً من اكتشاف كتلة دم خلف المشيمة ويستبعد وجود
هبوط في المشيمة، وهو سبب آخر محتمل للنزيف في الرحم.
بما أن
النزيف لديك قد لا يأتي من الرحم، فإن طبيبتك ستفحص مهبلك وعنق رحمك لترى
إذا كان سبب النزيف هو التهاب، أو جرح متمزق، أو ورم غير خبيث في عنق
الرحم، أو سبب آخر. كما سترى إذا كان عنق الرحم يتوسع لديك، والذي قد يقطع
بعض شرايين الدم الصغيرة ويؤدي إلى بعض النزيف.

إذا كانت فئة دمك
من الريسوس السلبي ولديك نزيف مهبلي في المرحلة الثانية او الثالثة من
الحمل، ستحتاجين إلى حقنة المضاد دي immunoglobin ، إلا إذا كانت فئة دم
زوجك من الريسوس السلبي ايضاً.





ماذا سيحدث إذا أصبت بانفصال المشيمة المفاجئ؟
إذا
كنت قد اقتربت من موعد ولادتك المتوقع، سيحتاج طفلك إلى أن يولد على
الفور، حتى لو كان الانفصال صغيراً، ذلك أن المشمية يمكن أن تنفصل أكثر في
أي وقت. وفي معظم الحالات ستخضعين لجراحة قيصرية. وإذا كان الانفصال
حاداً، ربما تكونين قد خسرت كمية كبيرة من الدم. وسوف تُعطين الأوكسيجين
ومزيد من السوائل وتخضعين لعملية نقل دم من خلال المصل أو التنقيط عبر
الوريد.
مع ذلك، قد يسمح لك بالذهاب إلى المخاض الطبيعي لو كان
النزيف لديك خفيفاً واعتقدت الطبيبة أن سببه انفصال صغير في المشمية وكنت
أنت وطفلك بخير.

أما إذا شكّت طبيبتك في أن لديك انفصالاً صغيراً
وكان طفلك خديجاً (مبتسراً) جداً، ربما تستطيعين تأجيل الولادة قليلاً
طالما أنك وطفلك بخير ولا يستمر النزيف الفعلي. في هذه الحالة، ستوازنين
أنت وطبيبتك ما بين خطر تحول الانفصال إلى أسوأ وبين خطر الولادة المبكرة.

قد
يتم إعطاؤك السترويد (كورتيزون) لتعجيل نضوج رئتي طفلك تفادياً لمشاكل
معينة ترتبط بولادة الطفل في وقت مبكر. سيتطلب الأمر ملازمتك المستشفى
ومراقبتك باستمرار بحيث يستطيع الفريق الطبي إخراج طفلك مع أي علامة تبين
أن وضع انفصال المشمية يسوء، أو أنك أنت أو طفلك لم تعودا بخير.




لقد أصبت بانفصال في المشيمة خلال حملي الأول، فهل هناك ما أفعله لتجنب حدوث ذلك مرة أخرى؟
مع
الأسف، لا يوجد هناك ما تقومين به لتجنب التعرض لانفصال في المشيمة، لكن
هناك خطوات يمكنك اتباعها لتخفيف خطر تكرار حدوث الحالة معك.

أبقي ارتفاع ضغط الدم تحت السيطرة. احرصي على حضور جميع مواعيدك الطبية
قبل الولادة. وربما توصف لك أدوية لتخفيض ارتفاع الدم، وهذه لا تؤذي طفلك.

• لا تدخني، لأن التدخين يزيد خطر تعرضك لانفصال في المشمية وغيرها من مضاعفات الحمل.

• اربطي حزام المقعد دائماً، فحتى الحوادث على سرعة خفيفة يمكن أن تسبب لك مشاكل.


عافانا وعافاكم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://paramedical.ahlamontada.net
 
انفصال المشيمة المفاجئ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: هل تعلـــــــــــــــــــــــــــــــم-
انتقل الى: